بأقلامهم

بعد ان شفى رئيس اللجنة والدفاع النيابية حاكم الزاملي غليله بزج اسم نوري المالكي في تقرير سقوط الموصل أوقع نفسه في حرج غير مبرر .

ظهر السيد العبادي على شاشات التلفزيون في محافظة البصرة ووجه بأن على الجميع تنظيف كتلهم واحزابهم.

عند مُشاهدتي الى روساء الاحزاب العراقية . ورؤساء الكتل بالعراق هم كانو في السابق فقراء لايمتلكون (بايسكل ) الان كل واحد يملك اكثر من خمسة عشر سيارة حديثة ضد الرصاص حماية له ..سعر السيارة ستون الف دولار / وحماياتهم مدججة بالسلاح .

رغم انه المطلوب الاول للشعب العراقي والمتهم الاول في تقرير لجنة سقوط الموصل النيابية، إلا ان رئيس الوزراء العبادي سمح له بمغادرة العراق بحجة حضور مؤتمر في طهران "تاريخ ال البيت".