سومر نيوز: هاجم عدد من اهالي حي الكرادة وسط العاصمة العراقية بغداد، صباح اليوم الأحد، موكب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي اثناء زيارته الحي الذي شهد ليلة امس تفجيرا ارهابيا اسفر عن استشهاد واصابة عدد من المواطنين..

ويظهر مقطع فيديو تنشره سومر نيوز، عددا من أهالي الكرادة وهم يهاجمون موكب العبادي بالطوب والاحذية، صباح اليوم الأحد، 3-7-2016، اثناء زيارته موقع التفجير الذي وقع الليلة الماضية، حيث أجبر الاهالي الغاضبين العبادي على مغادرة موقع التفجير الإرهابي.

وكان المكتب الاعلامي للعبادي قد افاد في بيان مقتضب ان "رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي تفقد مكان التفجير الارهابي في الكرادة".

يذكر أن سيارة مفخخة انفجرت في الساعة الواحدة من صباح اليوم الاحد، قرب حسينية عبد الرسول بمنطقة الكرادة وسط بغداد، ما اسفر عن مقتل 11 شخصا واصابة 33 اخرين، فضلا عن اضرار كبيرة بالمحال التجارية الواقعة في الشارع المقابل للحسينية.