سومر نيوز / بغداد
كشف عضو في اللجنة المالية البرلمانية، الخميس، عن وصول مشروع قانون مكافحة غسيل وتهريب الأموال الى اللجنة، مرجحا عرضه للقراءة الأولى يوم الاثنين المقبل بهدف التعجيل في إقراره تجنبا لإدراج العراق على القائمة السوداء الدولية.

وقال النائب هيثم الجبوري في بيان ورد لـ(سومر نيوز) إن "مشروع مكافحة غسيل الاموال وتهريب الاموال وصل اليوم الى اللجنة المالية، ولأهميته البالغة سنشرع بقراءته قراءة اولى في الاثنين القادم لغرض الاسراع باقراره".

وعلى اللجنة أن تقر القانون قبل شهر تشرين الأول لأن مجموعة العمل المالي (فاتف) المعنية بوضع المعايير الدولية لمكافحة غسيل الأموال هددت بإدراج العراق في القائمة السوداء في حالة عدم إقرار القانون قبل ذلك الوقت.

وأكد الجبوري أن "القانون كتب بجهد كبير من قبل مكتب مكافحة غسيل الاموال في البنك المركزي ومجلس شورى الدولة وصندوق النقد الدولي وبالتنسيق مع منظمة الفاتف لاخذ الملاحظات مباشرة وتضمينها في القانون".