سومر نيوز/ بغداد
وافقت شركة أغذية أميركية على دفع تعويض مالي بقيمة 6 ملايين دولار في تسوية مالية لتهم جنائية بعدما حوصر عامل في فرن صناعي و"طبخ مع أطنان من التونا".

 

وكان العامل خوسيه ميلينا، البالغ من العمر 62 عاماً، توفي عام 2012 عندما حوصر داخل فرن، في مصنع "بمبل بي فودز" في منطقة سانتافي سبرينغز بكاليفورنيا، تبلغ درجة الحرارة فيه 270 درجة مئوية، بعدما أغلق عليه الفرن أثناء قيامه بتحميل الفرن بأكثر من 6 أطنان من معلبات التونا.

 

ويعتبر هذا التعويض المالي الأكبر في كاليفورنيا ويقدر بأربعة أضعاف الغرامة القصوى التي واجهتها الشركة، التي عجزت عن إثبات وجود أي من إجراءات السلامة للعاملين في الفرن.