سومر نيوز/ بغداد

تستعد دائرة الفنون التشكيلية لاحتضان فعاليات مهرجان الرواد الثامن للخط العربي والزخرفة الذي ينظمه المركز الثقافي العراقي للخط والزخرفة في مطلع تشرين الأول القادم، ومن المؤمل إقامته على قاعات المتحف الوطني للفن الحديث (كولبنكيان) على مدى ثلاثة أيام وتحت شعار (الحرف العربي رمز المحبة والسلام).

 

وقال مدير المركز الفنان فالح الدوري في بيان ورد الى "سومر نيوز"، إنّ المهرجان هو تقليد سنوي دأبت وزارة الثقافة على احتضانه بالتعاون مع دائرة العلاقات الثقافية ودائرة الفنون التشكيلية بمشاركة خطاطي العراق من كلا الجنسين من الرواد والشباب"، مبينا انه "ستعرض في المعرض أعمال الخط العربي الكلاسيكية والأعمال الفنية الأخرى التي يدخل فيها الحرف العربي المجود ولكافة خامات الورق والقماش والخشب والنحاس والسيراميك ومواد أخرى".

 

وأضاف في البيان: "يهدف المهرجان إلى إحياء مأثر ومكانة وجمال الخط العربي الذي ولد في بغداد بحسب مقولة شهيرة للخطاط حامد الآمدي، إذ كانت بدايته على يد ابن مقله وابن البواب والمستعصي، ومنها انطلق إلى رحاب الدنيا في شرقها وغربها، وأشتهر بهذا الفن الخطاط هاشم البغدادي وكثيرون من بعده.

 

وبيّن أنّ "منهاج المهرجان يتضمن حفل افتتاح معرض الخط العربي والزخرفة للخطاطين المشاركين في الساعة السادسة من عصر يوم الأثنين القادم 5 / 10 وإقامة ورشة عمل ابروا وخط وعربي ومشوقات حروفية حرة للخطاطين المشاركين، وتقديم الشهادات التقديرية وبعض الهدايا الرمزية للفنانين وإقامة أمسية فنية ثقافية في مقر المركز العراقي في منطقة المنصور".

 

وأوضح في البيان أن "المركز تأسس في عام 2003 وهو يحرص على تشجيع وتنمية المواهب ومشاركتها في المعارض واقامة المهرجانات وتقديم الدعم لنشر هذا الفن التراثي واصدار المنشورات والكتب بأعتبار الخط من الفنون التراثية الإنسانية الجميلة".