سومر نيوز/ متابعة

افصح مدرب المنتخب العراقي السابق لكرة القدم، ونادي الشرطة حاليا، حكيم شاكر انه لن يعود لتدريب المنتخبات مستقبلا طالما ظل الملا عبد الخالق مسعود رئيسا للاتحاد العراقي لكرة القدم.

واكد حكيم في مقابلة أطلعت عليها (سومر نيوز)، "هنالك من داخل قبة الاتحاد ومن خارجها من يكره حكيم شاكر ومن يريد محو تاريخ حكيم شاكر مع المنتخبات المحلية التي سجل معها افضل النتائج وحقق عند قيادتها احسن الانجازات ولكل الفئات العمرية".

لافتا الى ان البعض من المراقبين والمتابعين للحدث الكروي العراقي لم يتقبل النجاحات التي حققناها مع المنتخبات العراقية ولهذا قرر هذا البعض ابعاد اسم حكيم شاكر من المنتخبات العراقية مؤخرا.

كاشفا عن انه سيرفض كل عرض يتقدم به الاتحاد لحالي لقيادة اي منتخب عراقي كونه يعيش مرحلة ممتازة مع ناديه الشرطة، مبينا ان الايام المقبلة ستكشف الكثير من الامور الغامضة التي لازمت فترته مع المنتخبات.

مشيرا الى انه يتمنى النجاح والتوفيق لمدرب المنتخب العراقي الحالي يحيى علوان في قيادة منتخب اسود الرافدين لنهائيات مونديال روسيا ونهائيات امم اسيا في الامارات.