(سومر نيوز) تفتح ملف اختفاء المليارات من الدنانير مخصصة للجرحى


سومر نيوز: بغداد.. ضمن مسلسل الفساد المستشري في العديد من مفاصل الدولة، كشف رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة الانبار، اليوم الاحد، أن المجلس بصدد تشكيل لجنة تحقيقية للنظر بعملية اختفاء 8 مليارات دينار مخصصة لمعالجة جرحى العمليات العسكرية والارهابية.

وقال نعيم الكعود في تصريح له، إن “مجلس محافظة الانبار بعد تعذره في الحصول على معلومات وافية عن مصير اختفاء مبلغ مالي قدره ثمانية مليارات دينار مخصصة لجرحى العمليات العسكرية ابان تسلم محافظ الانبار السابق صهيب الراوي منصبه فان المجلس سيشكل لجنة تحقيقية للنظر بذلك”.

واضاف أن “شهود عيان من اهالي محافظة الانبار اكدوا ان اللجان المعنية كانت تطلب من الجرحى صرف المبلغ ومن ثم جلب فاتورة من المستشفيات داخل البلاد وخارجه ليتم بعد ذلك صرف المبلغ غير ان اسرة المريض تتفاجئ بعدم صرف المبلغ من قبل اللجنة بعد المماطلة والتسويف”.

واشار الكعود إلى أن “حسابات ديوان المحافظة لا تعلم بعملية صرف المبلغ على الجرحى الذين تم علاجهم داخل مستشفيات الاردن وتركيا بعد ان طالبت احدى المستشفيات التركية بديونها التي تصل الى مليار و 200 دينار عن معالجة 50  جريح وهذا الرقم فلكي ومبالغ فيه”.

واحتل العراق ضمن تقرير منظمة "الشفافية الدولية"، الذي صدر في 27 نوفمبر 2016، المرتبة الرابعة بأكثر البلدان العربية فساداً بعد الصومان والسودان وليبيا.

وتصدر المنظمة تقريراً سنوياً حول الفساد، وهو تقييم على مقياس من صفر إلى 100 يصنف الدول من الأكثر إلى الأقل فساداً، ويستند التقرير إلى بيانات تجمعها المنظمة من 12 هيئة دولية منها البنك الدولي والمنتدى الاقتصادي العالمي.




...الردود

اترك رد