سومر نيوز / بغداد
خرج نادي ريال مدريد الإسباني من مباراة شاختار دونيتسك الأوكراني مثخنا بالجراح إثر إصابة ثلاثة من أبرز نجومه في اللقاء الذي أقيم على ملعب سانتياغو برنابيو في الجولة الأولى من المجموعة الأولى في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وعلى الرغم من الفوز الكبير برباعية نظيفة منها ثلاثية للبرتغالي كريستيانو رونالدو وضعته هدافا تاريخيا لمسابقة دوري أبطال أوروبا، إلا أن ريال مدريد تلقى ثلاث ضربات موجعة.

وكانت أولى الإصابات خروج النجم الويلزي غاريث بيل في الدقيقة الحادية والثلاثين من الشوط الأول بعدما اشتكى من آلام قوية في قدمه اليسرى ليدفع المدرب رافائيل بينيتيز بالكرواتي ماتيو كوفاسيتش ليحل محله في التشكيلة.

وسرعان ما تعرض المدافع الدولي الفرنسي رافائيل فاران إلى إصابة في الكاحل أجبرته على مغادرة ميدان سانتياغو برنابيو ليدخل زميله البرتغالي بيبي بديلا له.

ولم تقف مصائب ريال مدريد عند هذا النحو فحسب بعدما أجبرت الإصابة قائد الفريق الملكي سيرجيو راموس التي تعرض لها إثر سقوطه القوي على أرضية الميدان على المغادرة في الدقيقة الـ59 ليدفع المدرب بينيتيز بالشاب ناتشو فيرناديز في التشكيلة.

وبات المدير الفني لريال مدريد في ورطة كبيرة بإصابة الثلاثي غاريث بيل وفاران وراموس لينضما بجانب الثنائي خاميس رودريغيز والظهير دانيلو المصابين في أسبوع الفيفا قبل أيام قليلة على مواجهة غرناطة في الجولة الرابعة من الدوري الإسباني.