لاول مرة.. العبادي يكشف وبصراحة "الخلافات" مع المالكي


سومر نيوز: فند رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الاتهامات التي طالته من أحزاب وساسة عراقيين حول تأجيل موعد الانتخابات البرلمانية، وأشار إلى أنه ملتزم بما أقره الدستور.

جاء ذلك خلال مقابلة خاصة مع "العربية" ضمن برنامج مع تركي الدخيل التي ستبث على تلك القناة الفضائية مساء اليوم.

وقال العبادي خلال المقابلة، إن الخلافات التي دارت مؤخراً وسط حزب الدعوة كانت بسبب رفض نوري المالكي خوض العبادي الانتخابات باسم حزب الدعوة، لينتهي الأمر إلى إلغاء اسم الحزب من قائمة الأحزاب المشاركة بالانتخابات.

وقال العبادي في المقابلة انه "كان راي الأكثرية في داخل حزب الدعوة انهم ينزلون معي في القائمة التي أرأسها للانتخابات الأخ المالكي قال اذا يأتي الحزب مع العبادي بمعنى انا خارج الحزب وانا لا ارضى هذا لنفسي".

وأضاف انه "كان هناك قرار لقيادة حزب الدعوة ان يسجلوا الحزب معي فالمالكي ذهب وسجل الحزب في قائمته ليدخل هناك خلاف".

وتابع العبادي ان "النقاش لم يكن على رئاسة الوزراء وانما على من يكون الحزب في قائمته".




الردود

  1. ت 1/29/2018 5:34:53 AM

    يحتاجون الى اماكن للترفيه عن انفسهم بداخل العراق وان يوفروا الراحة قبلها للشعب ليعيش براحة واستقرار صحي ووظيفي مثل قادته

اترك رد