سومر نيوز: متابعة
أعلن نادي برشلونة الإسباني بطل أوروبا تعرض لاعب وسطه البرازيلي الدولي رافينيا إلكانتارا لقطع في الرباط الصليبي لركبته خلال مباراة فريقه مع مضيفه روما الإيطالي (1-1) في الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، أمس الأربعاء.

فبعد 4 دقائق على دخوله بديلا للكرواتي، إيفان راكيتيتش، تعرض رافينيا (22 عاما) لضربة قوية من البلجيكي راديا ناينغولان لاعب وسط روما، ليستبدل بالأرجنتيني خافيير ماسكيرانو.

وأشارت تقارير إلى أن رافينيا سيبتعد عن الملاعب 6 أشهر ما يعني نظريا انتهاء موسمه مع الفريق الكتالوني، وفقا لـ"فرانس برس".

وحصل ناينغولان على بطاقة صفراء جراء الخط العنيف، الذي ارتكبه من الخلف، فوصف مدرب برشلونة لويس إنريكي إصابة لاعبه الشاب بأنها "في غاية البشاعة".