الكشف عن كواليس التصويت على "خطأ الموازنة" واتهام للجبوري بـ"الخداع"


سومر نيوز: بغداد.. كشفت رئيس حركة “إرادة” النائبة حنان الفتلاوي، الاثنين، عن كواليس التصويت على “خطأ الموازنة” الخاص بإقليم كردستان والحشد الشعبي، مشيرة إلى أن التصويت جرى بـ”حيلة” كردية و”خداع” رئيس البرلمان سليم الجبوري لنواب التحالف الوطني.

وقالت الفتلاوي في منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إنه “بعد ان اتفق نواب كردستان على حيلة لاعادة نسبتهم في الموازنة من خلال اضافة ترليون دينار عراقي لموازنة الاقليم من خلال مقترح تعديل على الموازنة قدموه اليوم”.

وأضافت أنه “وبعد اعتراضي استطعنا اسقاطها بالتصويت مجدداً اليوم ، لكن رئيس المجلس خدع بعض نواب التحالف الوطني باعادة التصويت على الفقرة وبالفعل صوتوا عليها وعندما اعترضت هاجموني وهددني رئيس المجلس باخراجي من القاعة”.

وكان مجلس النواب صوت خلال جلسته المنعقدة اليوم، على تصحيح خطأ ورد سهوا في قانون الموازنة العامة بشأن تخصيص 3 تريليون دينار بدلا من 2 تريليون دينار مخصصة ضمن تعويضات الموظفين وتشمل اقليم كردستان والحشد الشعبي.

واكد العبادي ان تمرير قانون الموازنة هو حصيلة للتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية على الرغم من الصعوبات العديدة التي يواجهها العراق وتحديات مرحلة مابعد الانتصار على داعش وجهود تحقيق الاستقرار والخدمات للمدن المحررة وإعادة الإعمار في جميع المحافظات.

ودعا العبادي وزارات ومؤسسات ودوائر الدولة كافة للقيام بواجباتها على افضل وجه، وضرورة العمل على ترشيد الإنفاق وتعظيم موارد الدولة وتشديد الرقابة على المال العام.

وصوت مجلس النواب, في (3 اذار الحالي), على مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2018 بالكامل.

وقال مصدر نيابي إن “مجلس النواب وخلال جلسته الاعتيادية المنعقدة , اليوم, أنجز التصويت على مشروع قانون الموازنة المالية لسنة 2018 بالكامل”.

هنأ رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الشعب العراقي لإطلاق قانون الموازنة العامة للعام ٢٠١٨، ودعا وزارات ومؤسسات ودوائر الدولة كافة للقيام بواجباتها على افضل وجه.

وقال مكتب العبادي في بيان، إن الاخير هنا جميع ابناء الشعب العراقي بإطلاق قانون الموازنة العامة للعام ٢٠١٨، وتمكين الحكومة من القيام بمسؤولياتها وتنفيذ سياساتها ومشاريعها التنموية والخدمية وبرنامجها الاقتصادي والاجتماعي وتأمين حقوق ومصالح المواطنين ورواتب الموظفين في جميع انحاء العراق.



الردود

اترك رد