عقوبة تنتظر علاوي بسبب تصريح له.. تعرف عليها


سومر نيوز: بغداد.. أكد الخبير القانوني طارق حرب، الأحد، أن تهديد رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي تعتبر “جريمة” تصل عقوبتها للسجن خمس سنوات، مشيرا إلى أن القانون يلزم علاوي بتعويض المواطن الذي ظهر بمقطع الفيديو ماديا ومعنويا.

 

وقال حرب في تصريح صحافي، إن “ما تحدث به رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي في مقطع الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يعتبر جريمة مرتكبة بحق الشخص الذي ظهر في المقطع”.

 

وأضاف حرب، أن “عقوبة هذه الجريمة تصل إلى السجن لمدة خمس سنوات او أكثر بحسب القوانين النافذة، مع الزام المدان (علاوي) بدفع تعويض مادي ومعنوي”، مشيرا إلى أن “ما تحدث به علاوي يعتبر ابتعادا عن الاخلاق السياسية، فضلا عن عقوبتها القانونية”.

 

وكان مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر تهجم علاوي على مواطن في منطقة الأعظمية انتقد اداء السياسيين، حيث يقول علاوي في نهاية المقطع مخاطبا الرجل: “الا ندمركم”.

 

وانتقد رئيس كتلة حزب الدعوة “تنظيم الداخل” النيابية علي البديري، اليوم الأحد، تهجم رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي على مواطن في منطقة الاعظمية، معتبرا أن اسلوبه “إرهابي” ولا يصلح أن يكون “راعيا”.

 

وقال البديري في تصريح صحافي، إن “الاسلوب الذي استخدمه اياد علاوي مع احد المواطنين في منطقة الاعظمية بحسب مقطع الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي هو اسلوب إرهابي ولا ينم عن اسلوب المسؤول الذي يجب ان يتسم بسعة الصدر”.

 

وأضاف البديري، أن “علاوي بأسلوبه هذا اثبت أنه لا يصلح أن يكون راعيا”، معتبرا أن “ردوده في مقطع الفيديو تشير إلى روح اليأس التي استملكت علاوي وعدم الثقة بالنفس لديه”.

 



الردود

اترك رد