تحالف الفتح يوفد الخزعلي لاقامة صلح بين المالكي والصدر


سومر نيوز: يبدو أن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي سيتجاوزان الخلافات القائمة بينهما للدخول في تحالف واحد تدعمه إيران، حيث أفاد مصدر مطلع، اليوم الاربعاء، بأن وفدا من تحالف الفتح ترأسه القيادي في التحالف قيس الخزعلي بالتزامن مع إعلان العامري والصدر تشكيل تحالفهما ، عرض على المالكي مبادرة صلح يقوم بها العامري.

 

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “وفدا من تحالف الفتح يترأسه “قيس الخزعلي” زار المالكي وعرض عليه مبادرة يقودها العامري للصلح بين رئيس ائتلاف دولة القانون وزعيم التيار الصدري تمهيدا لدخول المالكي في التحالف الجديد”.

 

وأضاف المصدر أن “الخزعلي أكد أن المالكي مكون مهم في التحالف الجديد ووجوده يعزز الوحدة الشيعية وابعاد شبح الاقتتال الداخلي الذي تسعى له بعض الاطراف الداخلية والخارجية”.

 

وكان رئيس ائتلاف دولة القانون “نوري المالكي” و”قيس الخزعلي” أكدا ، يوم امس الثلاثاء ، على ضرورة العمل سوية من اجل تشكيل تحالف وطني شامل.

 

وأعلن سائرون والفتح ، أمس الثلاثاء ، تحالفهما بشكل رسمي لتشكيل الكتلة الاكبر في الحكومة المقبلة.

 

 



الردود

اترك رد