سومر نيوز/ بغداد

قال مصدر أمني في محافظة الأنبار ، ان القوات الاميركية كثفت من دورياتها البرية قرب مدينة الرمادي.

وذكر المصدر في حديث لـ سومر نيوز، ان "هذه الدوريات التي بدأت تتحرك في مناطق متفرقة تخضع لسيطرة تنظيم داعش، قامت باخذ معلومات وإحداثيات على شكل خرائط
"، مبينة ان "الدوريات تشمل دبابات عسكرية ومدرعات ترافقها طائرات أباتشي".

وتابع المصدر أن "القوات الأميركية في قاعدتي الحبانية وعين الأسد جمدت عمليات الأنبار التي انطلقت منذ أشهر قريبة بمشاركة الجيش العراقي والحشد الشعبي وقامت بمسك الملف الأمني وحصره بيد قادة التحالف الدولي".

وأكد المصدر أن "الأميركيين نصبوا منطاد جوي في قاعدة الحبانية العسكرية لمضاعفة الضربات الجوية على معاقل داعش بالمحافظة، فيما قام المستشارون الأميركيون بتجهيز أكثر من ألفين من مقاتلي العشائر من أبناء الأنبار بالأسلحة والتجهيزات المختلفة وإبلاغهم بضرورة استعدادهم في الأيام القريبة للمعركة الكبرى لتحرير المحافظة".