رئيس السن "محاصر" في فندق الرشيد بعد تعرضه لمحاولة اعتداء


 

سومر نيوز:

اعلن رئيس السن لمجلس النواب العراقي محمد علي زيني، اليوم الاحد، عن تعرض الى محاولة اعتداء من قبل مجهولين، واشار الى أنه الان محاصر في فندق الرشيد في بغداد.

 

وكتب زيني، على صفحته الرسمية في فيسبوك، إنه يتعرض الى محاولة اعتداء من قبل مجهولين وهو الان محاصر مع حمايته في فندق الرشيد في بغداد.

 

ويعد "محمد علي زيني" النائب الوحيد الفائز عن التحالف المدني الديمقراطي في بغداد، وهو من مواليد 1939  وقد ترأس الجلسة الأولى للبرلمان الجديد بصفته أكبر الأعضاء سناً.

 



الردود

اترك رد