الكويت تتخذ إجراءات "صحية" على الحدود مع العراق


سومر نيوز:

أكدت وزارة الصحة الكويتية أنها لم تتلق أي إفادة رسمية تفيد بانتشار وباء الكوليرا في العراق، إلا أنها شددت على اتخاذها سلسلة من الإجراءات الاحترازية لمواجهة هذا المرض.

 

وقالت وكيلة الوزارة المساعد لشؤون الصحة العامة الكويتية، ماجدة القطان، في بيان أصدرته اليوم، ونشرته وكالة "كونا" الكويتية الرسمية، إن ما تم تداوله أخيرا في وسائل التواصل عن تفشي مرض الكوليرا في جمهورية العراق هو مجرد "معلومات صحافية".

 

وأكدت القطان "عدم ورود أي تعليمات عن تفشي مرض الكوليرا في العراق من منظمة الصحة العالمية والمنظمات الأخرى ذات العلاقة".

 

وأوضحت القطان أن الوزارة قامت بتوفير كواشف وإمكانات مخبرية خاصة بتشخيص الحالات المشتبهة للمرض وتم تعميم الإجراءات المطلوبة لأخذ العينات والتشخيص المخبري على جميع الجهات العلاجية المعنية.

 

وذكرت أن الوزارة تتابع على مدار الساعة أحدث المعلومات عن مرض "الكوليرا" بالتنسيق مع الجهات المعنية ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية الأخرى وتعمل على تعميمها على الجهات المعنية في البلاد.

 

وفي هذا الصدد دعت القطان المسافرين إلى العراق بضرورة تأجيل السفر حرصا على صحتهم في الوقت الراهن خاصة الأطفال دون الخامسة والأفراد الذين لديهم أمراض مزمنة أو ضعف في المناعة والنساء الحوامل.

 

وتشهد محافظة البصرة الغنية بالنفط في جنوب العراق مظاهرات دخلت شهرها الثالث ضد البطالة وسوء الخدمات المقدمة للمواطنين، فيما سجلت آلاف الإصابات بالتسمم وبمتاعب في الجهاز الهضمي بفعل تلوث المياه.

 

وتداول ناشطون أن ذلك تسبب بانتشار الكوليرا في هذه المنطقة الحدودية مع الكويت.

 

 



الردود

اترك رد