الكشف عن آخر سعر لشراء حقيبة الدفاع


سومر نيوز: بغداد.. كشف نائب سابق عن الموصل ان التنافس السني – السني للحصول على حقيبة الدفاع أدى الى ارتفاع سعرها الى 30 مليون دولار.

 

وقال النائب السابق عبد الرحمن اللويزي، في تدوينة نشرها على صفحته بالفيسبوك، "للذين يستغربون من وصول مزاد وزارة الدفاع إلى 30 مليون دولار، هل تعلم أن عقد إطعام الجيش العراقي فقط، الذي ساوم عليه سليم الجبوري، خالد العبيدي (وزير الدفاع الأسبق)، لمنحه لمثنى السامرائي تبلغ قيمته تريليونا و300 مليار دينار (أكثر من مليار دولار)".

 

واضاف اللويزي "إذا أصبح سليم الجبوري وزيراً للدفاع، هل سيكون ضمن برنامجه إبرام صفقة الهمرات، صفقة السيد الرئيس (في إشارة للجبوري) التي يبلغ صافي أرباحها (260 مليون دولار)؟ وإلى من سيحيل عقد إطعام الجيش؛ الذي تبلغ قيمته تريليونا و300 مليار دينار (أكثر من مليار دولار)؟".

 

وما زالت الخلافات السياسية تحول دون تسمية مرشحي الوزارات الأمنية كالداخلية والدفاع. ففيما يصر تحالف البناء على التمسك بفالح الفياض كمرشح لتولي حقيبة الداخلية، تنقسم الأطراف السنية حول المرشح لحقيبة الدفاع، اذ تردد مؤخرا ترشح سليم الجبوري لتوليها.

 



الردود

اترك رد