سومر نيوز:

صرح أحمد الجربا عضو البرلمان عن محافظة نينوى، إن وزيرة التربية التي تم التصويت عليها برلمانيا ستؤدي اليمين الدستورية ولن يستطيع أحد منعها من ذلك وفق الضوابط .

 

وقال الجربا، اليوم الجمعة، "لا يحق لأحد منع الحيالي من أداء اليمين إن لم يثبت عليها أو عائلتها أي مؤشر سلبي من ناحية التقارير الأمنية وكل ما يتعلق بفحص ما تردد عن الأمر".

 

وأوضح أن الحديث هنا عن الوزيرة الحيالي بشخصها، فهي وكما يقول عنها ليست عليها أية شائبة، مؤكدا أنها شخصية تكنوقراط محترمة أكاديمية، رشحت لهذا الموقع ولايستطيع شخص منعها من أداء اليمين إن لم يثبت عليها أو عائلتها أي مؤشر سلبي".

 

كما شدد الجربا أنه "إذا وصلت الأمور إلى طريق مسدود، فالبدلاء الموجودين كثر ولايوجد اسم متداول حاليا بالإعلام له علاقة بأرض الواقع".

 

يذكر ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لم يقبل استقالة الحيالي التي وضعتها بين يديه، حتى الان لاتخاذ ما يلزم إذا ثبت أن هناك أية علاقة لها بالإرهاب، على خلفية تحدث مواقع تواصل اجتماعي ووسائل إعلامية عن انتماء شقيقها إلى داعش.

 

ويأتي ذلك بعد يومين من تأكيد زعيم التيار الصدري وتحالف سائرون مقتدى الصدر على عدم المساس بوزيرة التربية شيماء الحيالي أو التعرض لها إعلاميا بسوء نتيجة ما تردد حول انضمام شقيقها لداعش، كونها أمرأة عراقية قبل أي شيء.