سومر نيوز: بغداد..اعلنت وزارة الداخلية، الثلاثاء، عن تمكن مكتب المفتش العام من كشف هدرٍ قيمته 105 مليون دينار في عقد شراء كلاب بوليسية لمديرية شرطة ديالى.

 

وقالت الوزارة، في بيان إن “مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية اكتشف وجود هدرٍ بالمال العام بلغت قيمته 105 مليون دينار في عقد أبرمته مديرية شرطة محافظة ديالى لشراء كلاب بوليسية من شركة غير متخصصة”.

 

وأضافت، أن “المكتب تمكن من اكتشاف تلاعب ومخالفات في عقد ابرمته مديرية شرطة ديالى لشراء كلاب بوليسية، حيث أظهر العقد المبرم تجهيز شرطة ديالى بـ 30 كلباً بولسياً لاستخدامها في كشف المتفجرات والمخدرات، حيث تبيّن للجنة أن الشركة المتعاقد معها ليس من تخصصاتها تخصص في الكلاب البوليسية، فضلاً عن تقديمها عرضاً أعلى من أسعار السوق السائدة بـ 105 مليون دينار”.

 

واشارت الى أن “قيمة عقد تجهيز الكلاب الثلاثين بلغت (495) مليون دينارٍ، بينما أظهر التحقيق أن شركة متخصصة قامت بتجهيز مديرية شرطة بابل بالعدد نفسه من الكلاب والمواصفات وبخدمات ما بعد البيع أكثر بمبلغ (390) مليون دينار”، مؤكدةً أن “مكتب المفتش اعد تقريراً مفصلاً لمديرية التدقيق والرقابة المالية في مفتشية الداخلية لاستكمال إجراءاتها التدقيقية في القضية”.