سومر نيوز: بغداد.. أوضح مدير الانتربول العراقي، صادق فرج عبد الرحمن, ملابسات إطلاق سراح السياسيين الذين اعتقلوا من قبل الانتربول في وقت سابق, مؤكداً أن هناك ملفات استرداد تُجهز بحقهم.

 

وقال اللواء الحقوقي عبدالرحمن في تصريحات تلفزيونية, إن “الانتربول السوري هو من أشعرنا بإلقاء القبض على (أمين العاصمة السابق) نعيم عبعوب، وأن هناك ملف استرداد يُجهز بحقه مع الجهات العراقية المختصة”.

 

وأكد أن “هناك 653 مواطناً عراقياً صدرت بحقهم نشرات حمراء (دولية) وننتظر استكمال باقي الاجراءات القانونية اللازمة بخصوص ملفات استرداد المطلوبين”.

 

وبين مدير الانتربول أن “(نجم الدين كريم) محافظ كركوك السابق والمطلوب للقضاء العراقي بتهم مختلفة لم يُطلق سراحه، إذ يتيح القانون اللبناني للمطلوبين الخروج بكفالة بعد حجز جوازات السفر والمستمسكات الخاصة لحين  استكمال الملفات الخاصة”.