سومر نيوز: بغداد..ما زالت معاناة العراقيين مستمرة، ازاء الحصول على خدمة الانترنت المناسبة قياساً بما يدفعوه من اسعار لقاء ذلك، بينما ترى شركة زين للاتصالات بأن اسعار بيع الانترنت في العراق تعد الاغلى في العالم، في حين كشفت مجموعة المرشدين العرب للأبحاث أن اقل تكلفة لخدمة النت عربياً هي تونس واعلى تكلفه هي في العراق.

 

وكشف الرئيس التنفيذي لشركة زين العراق علي الزاهد، في وقت سابق عن أن اسعار بيع سعات الانترنت في العراق تعد الاغلى في العالم.

 

وقال الزاهد في حديث صحفي ، إن “اسعار الانترنت الذي تبيعه الحكومة عالي جداً قياساً بباقي دول العالم”، مشيراً الى أن “اسعار الانترنت بالعراق هي الاغلى في العالم”.

 

ونوه، بأن “ضريبة الـ20 % على اسعار بطاقات الشحن تذهب للحكومة”، لافتاً الى أن “ضعف وقوة الانترنت تحدده عوامل توفرها الدولة”.

 

ولم يبين الزاهد ماهية تلك العوامل.

 

من جانبه ذكر تقرير اقتصادي متخصص عن مجموعة المرشدين العرب للأبحاث، أن أعلى سعر لخدمات الإنترنت السريع بالمنطقة العربية “هو في العراق، فيما السعر الأدنى كان في تونس”.

 

وتابع التقرير “إذا قورنت الأسعار من حيث مستوى دخل الفرد في كل بلد، فإن أسعار الخدمة في دول الخليج الأكثر معقولية نسبة إلى مستوى الدخل”.

 

وتبين بحسب الدراسة أن سرعة الـ2 ميغابيت لكل ثانية (2 Mbps) لخط الـ ADSL المنزلي هي الأكثر شيوعاً في الدول العربية.

 

وأكملت، أن أقل تكلفة سنوية إجمالية لهذه السرعة كانت في تونس بمقدار 173 دولاراً أميركياً، فيما كانت الأعلى في العراق بمقدار 9,097 آلاف دولار في السنة.

 

من الجدير بالذكر أن البحرين وليبيا والمغرب لا تقدم سرعة الـ2 ميغابايت في الثانية، لذلك استندت الدراسة في تصنيف تلك البلدان إلى استقراء القيمة من السرعات الأخرى المتوافرة.

 

وكشفت الدراسة أن مزودي خدمات الإنترنت في العادة يميلون إلى إلغاء رسوم التوصيل لخدمة الإنترنت العالي السرعة كنوع من العروض الترويجية.