بغداد:سومر نيوز كشف النائب عن كتلة الفتح النيابية، رزاق محيبس، اليوم الخميس، عن المواد الخلافية لقانون المحكمة الاتحادية، مؤكدا أن النقاشات مستمرة بين الكتل السياسية. وقال محيبس في تصريح صحفي ، إن "الحوارات لا تزال مستمرة بين الكتل السياسية بخصوص قانون المحكمة الاتحادية"، مبينا أن "الخلافات حول مواد القانون قلصت وممكن ان تصل الكتل للاتفاق عليها". وأوضح أن "النقاط الخلافية العالقة حول عدد فقهاء الشريعة والقانون وما يتعلق بالنصاب القانوني لمجلس المحكمة الاتحادية، اضافة الى مدة العضوية لاعضاء مجلس المحكمة وعمره". وبين أن "هناك وجهات نظر مختلفة، ومنها وجهة نظر للإخوة الكرد حول النصاب في المحكمة الاتحادية وخلاف حول مدة العضوية لاعضاء المجلس ان تكون سنة واحدة وهناك من يدعو الى استمرارها وهناك من يريد تحديد عمر العضو في المحكمة الاتحادية، بالإضافة الى من هي الجهة التي ترشح القضاة الى المحكمة الاتحادية". وأشار الى أن "النقاشات مستمرة في اللجنة القانونية وبين الكتل السياسية للوصول الى صيغة توافقية من خلال الحوار، ترضي جميع الاطراف"، وأكد أن "هناك اصرارا من الجميع بتمرير قانون المحكمة الاتحادية ضمن الدورة الحالية".