سومر نيوز: بغداد.. نفى عبدالحسين الهنين مستشار رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الخيمس، الأنباء المتداولة بشأن تراجع الحكومة عن تحويل الأجراء اليوميين إلى عقود.

 

وقال الهنين في تصريح صحافي إن “بعض وسائل الإعلام تداولت مقطعاً مرئياً لسؤال وجه إلى رئيس الوزراء بشأن الإجراءات المتبعة في الأجراء اليومين وتحويلهم إلى العقود، لكننا ننفي تلك الأنباء جملة وتفصيلاً، وهي عارية عن الصحة".

 

وأضاف انها "تأتي في سياق حملة منظمة لتشويه الإجراءات الحكومية، حيث تم اجتزاء جواب رئيس الوزراء، وأظهر على أن القرار يخص وزارة الكهرباء، فقط، وهذا غير صحيح، وإنما سلط رئيس الوزارء الضوء على الأجور اليومية في وزارة الكهرباء باعتبارهم الأكثر عددًا”.

 

ولفت الى أن “الحكومة ماضية في هذا الإجراء، ويبُحث القرار بشكل دوري خلال الاجتماعات التي تعقدها الحكومة، لمناقشة تطبيقه وفق الآليات المتبعة”.

 

وأشار إلى أن “الغاء القرارات من الحكومة لا يكون إلا بقرار آخر، وما حصل هو سوء فهم لجواب رئيس الوزراء، فضلًا عن وجود بعض وسائل التواصل الاجتماعي التي تعتمد التضليل ونشر المعلومات المزيفة لإثارة الرأي العام، وتزييف الحقائق وافتعال ضجة”.

 

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية مقطعاً مرئياً لرئيس الوزراء عادل عبدالمهدي وهو يتحدث عن تحويل الأجراء اليوميين إلى عقود، لكنه تحدث عن الكهرباء فقط.