بغداد:سومر نيوز اكد عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية عن المكون التركماني النائب مهدي تقي امرلي، الجمعة، ان مقر الحشد الشعبي في صلاح الدين الذي استهدفته الطائرة المسيرة هو مقر للحشد التركماني العشائري من ابناء منطقة امرلي، مشددا على ان هذه الحادثة بحاجة الى موقف "قوي وواضح" من الحكومة ومجلس النواب. وقال امرلي في حديث صحفي ان "الحشد الذي تصدى لارهاب داعش وقدم الغالي والنفيس لتحرير الارض اليوم نراه اصبح هدفا لاعداء العراق وبشكل مستمر وتحت عناوين وذرائع مختلفة"، مبينا ان "الحشد هو قوة وطنية تحت امرة القائد العام للقوات المسلحة كباقي الاجهزة الامنية العراقية