بغداد:سومر نيوز اكد عضو لجنة مراقبة الأداء الحكومي والتخطيط الاستراتيجي حازم الخالدي، اليوم الاثنين، ان الفصل التشريعي المقبل سيكون محددا لمراقبة الحكومة، مشيرا الى وجود عدد من الأسئلة البرلمانية واكثر من أربعة استجوابات يجب ان تنفذ خلال الفصل البرلماني المقبل. وقال الخالدي في تصريح صحفي ان "الفصل التشريعي المقبل سيكون محددا للدور الرقابي"، مبينا ان "مجلس النواب خلال سنته التشريعية الأولى عمل بشكل جيد على الجانب التشريعي بشكل واسع وتفصيلي". وشدد على ضرورة ان "يأخذ الدور الرقابي دوره فيما يتعلق بالأسئلة الشفهية وتقديم الاستجوابات وهناك اكثر من أربعة استجوابات قدمت الى هيئة الرئاسة ويجب ان تنفذ خلال الفصل المقبل". وأضاف الخالدي أن "وظيفة مجلس النواب في الفصل التشريعي المقبل تقييم عمل الحكومة، ووضع الخطط الحقيقية التي تعالج الازمات الموجودة، ومنها قد نذهب الى استجواب بعض الوزراء واقالتهم واستبدالهم".