بغداد :سومر نيوز كشفت النائبة عن الكتلة الديمقراطية الكردستانية ، اخلاص الدليمي " ان هناك جمع تواقيع لسبع وزراء لاستجوابهم داخل البرلمان ، موضحة ان " اغلب الاستجوابات لاتمثل الكتل السياسي وإنما شخصية تمثل النائب ". وقالت الدليمي في تصريح صحفي ، ان" هناك سبعة وزراء تم جمع تواقيع لاستجوابهم داخل مجلي النواب ، موضحة" جمع التواقيع لا يعني الاستجواب وإنما هناك توافقات سياسية وتقييم عمل وماهي المخلفات والوثائق المقدمة ". وأشارت الى ان" هناك بعض النواب صرحوا لاستجواب بعض الوزراء ولكن كتلهم نفت ان تكون الكتلة متبنية الاستجواب ، موضحة ان" هناك سبع وزراء تقدم بحقهم تواقيع للاستجواب ، منهم وزير "المالية والكهرباء والصحة والنفط والصناعة والإتصالات والزراعة " وهذا يعني ان نصف الحكومة". وتسائلت" هذه التواقيع على اي أساس جمعت هل هناك ادلة او هو اجتهاد شخصي"؟. واوضحت ان" هناك نواب أكاديميين ومهنيين ووطنيين ولكن هناك البعض منهم يذهب الى الوزير ان لم يستجب الى حاجته يلجأ الى جمع تواقيع وربما اغلبها حاجات شخصية وحزبية ، مبينة " ربما نختلف مع الوزير في التعامل او في استقباله للنائب ولكن لأيمكن ان نتهمه بانه غير مهني ". واضافت ان اغلب التواقيع التي جمعت لاستجواب الوزراء لاتمثل الكتل النيابية وإنما شخصية تمثيل بعض النواب ، لافتة الى ان" اغلب النواب سحبوا تواقيعهم لان اكتشفوا بان الوزير لايستحق الاستجواب وسحب الثقة عنه ".