سومر نيوز: بغداد.. كشفت مفوضية حقوق الانسان، الاربعاء، عن تحركات بالتنسيق مع الجهات المعنية للحد من حالات الانتحار، مشيرة إلى ضرورة تخفيف معاناة الأفراد عن طريق فرص العمل والرعاية الصحية لمن يعاني من الاضطرابات النفسية.

 

وقالت عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان فاتن عبد الواحد الحلفي بمناسبة اليوم العالمي لمنع الانتحار في بيان، إن “المفوضية  تعمل مع الجهات المعنية  لمنع عمليات الانتحار وتبذل الجهود من اجل توسيع ثقافة حقوق الانسان بين جميع افراد المجتمع”.

 

وشددت على “اهمية معالجة الاسباب الحقيقة لانتشار ظاهرة الانتحار وخاصة الاقتصادية والاجتماعية والنفسية التي تدفع  البعض الى الانتحار لعدم قدرته على مواصلة الحياة في ظل المعوقات والملمات التي تواجههم”.

 

وأشارت إلى “أهمية تخفيف معاناة الافراد، وتوفير الاحتياجات الضرورية التي تكفل للفرد والأسرة حياة حرة كريمة تغنيه عن العوز، وايجاد فرص العمل للجميع ودعم المواد الاساسية في حياة الفرد من مأكل وملبس”، فضلا عن “توفير الرعاية الصحية للأشخاص الذين  يعانون من الاضطرابات النفسية أو يتعاطون المخدرات”.

 

وطالبت الحلفي منظمات المجتمع المدني والمؤسسات التربوية بـ”بذل الجهود من أجل حماية الاسرة العراقية وتقديم الدعم الاجتماعي لافرادها”.