بغداد :سومر نيوز اكد النائب عن تيار الحكمة علي مانع، الاربعاء، ان المفتشين العموميين المقصرين في اداء واجبهم سيتم محاسبتهم واستجوابهم مع الوزراء داخل مجلس النواب، لافتاً الى ان بعض المفتشين لم يحسنوا استخدام منصبهم وكانوا سبباً في تفشي الفساد. وقال مانع في تصريح صحفي ان “بعض المفتشين اسائوا للمهنة وبالتالي هناك نفور من مجلس النواب على بقاء مكاتب المفتشين في الوزارات، حيث اصبح التوجه نحو الغاء تلك المكاتب”. واضاف ان “المفتشين المقصرين في عملهم سيتم محاسبتهم وسيتم شمولهم بملف استجوابات الوزراء، حيث ان المفتش سيكون شريك للوزير في حال ثبت تقصير الوزير في عمله”. وبين مانع، ان “الاراء كثيرة داخل البرلمان بشأن تبعية موظفي المفتشين، حيث سيتم اتخاذ قرار بشأنهم من اجل ضمان حقوقهم وعدم المساس بها واعادة ربطهم بجهات اخرى غير الوزارة”.