سومر نيوز: بغداد.. وجه رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، الاربعاء، رئيس اللجنة العليا للتحقيق في احداث التظاهرات، بتسلم أي تسجيل صوتي بشأن الأحداث الأخيرة، مهما كان مستوى المسؤول الذي يدينه التسجيل، وذلك بعد رسالة وجهتها الصفحة المقربة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

 

ونشر المكتب الاعلامي لعبدالمهدي نص الرسالة التي وجهها الى رئيس اللجنة الوزارية العليا نوري الدليمي، وتلقى “ناس” نسخة منها اليوم (16 تشرين الاول 2019)، جاء فيها: “لاستكمال التحقيقات يرجى تسلم اي تسجيل يأتي من اي مسؤول عسكري او مدني او مواطن يتعلق بالاحداث الاخيرة وان يدقق في صحته ويتم التحقق بمحتوياته اصوليا مهما كان مستوى المسؤول صاحب التسجيل وإدراجها في محاضر التحقيق لاستجلاء الحقيقة”.

 

وقالت صفحة صالح محمد العراقي، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، إن أفراداً في القوات الأمنية يمتلكون مكالمات مسجلة تثبت صدور أوامر بـ “ضرب المتظاهرين”.

 

وكتب العراقي في فيسبوك، إن “بعض افراد القوات الامنية يمتلكون تسجيل لمكالمات تبين الاوامر بضرب المتظاهرين”.

 

ودعت الصفحة المنسوبة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، إلى “تسلم التسجيلات، مع حماية الأفراد من التبعات، ولو كان التسجيل الصوتي له شخصيا”.