بغداد :سومر نيوز دعا ممثل المرجعية الدينية العليا، الشيخ عبد المهدي الكربلائي ،الجمعة، الى الغاء الامتيازات والقضاء على الفساد والعدل بتوزيع التعيينات وإتّباع آليات واضحة وصارمة لملاحقة الفاسدين واسترجاع اموال الشعب منه. وقال الكربلائي خلال خطبة الجمعة داخل الصحن الحسيني المطهر، إن ” هناك العديد من الاصلاحات التي تتفق عليها كلمة العراقيين وطالما طالبوا بها، ومن أهمها مكافحة الفساد وإتّباع آليات واضحة وصارمة لملاحقة الفاسدين واسترجاع اموال الشعب منهم، ورعاية العدالة الاجتماعية في توزيع ثروات البلد بإلغاء أو تعديل بعض القوانين التي تمنح امتيازات كبيرة لكبار المسؤولين واعضاء مجلس النواب ولفئات معينة على حساب سائر ابناء الشعب”. واضاف ممثل المرجعية، ان ” على الحكومة اعتماد ضوابط عادلة في التوظيف الحكومي بعيداً عن المحاصصة والمحسوبيات، واتخاذ اجراءات مشددة لحصر السلاح بيد الدولة، والوقوف بحزم امام التدخلات الخارجية في شؤون البلد، وسنّ قانون منصف للانتخابات يعيد ثقة المواطنين بالعملية الانتخابية ويرغّبهم في المشاركة فيها”. وبين الكربلائي ان” الاصلاح الحقيقي والتغيير المنشود في ادارة البلد ينبغي أن يتم بالطرق السلمية، وهو ممكن اذا تكاتف العراقيون ورصّوا صفوفهم في المطالبة بمطالب محددة في هذا الصدد”.