سومر نيوز: بغداد.. هاجم السفير البريطاني لدى العراق ستيفن هيكي، الاربعاء، عمليات استهداف المتظاهرين في العراق واستخدام القوة المميتة بحقهم.

 

وقال هيكي في تدوينة، “ندين قتل وجرح المزيد من المتظاهرين، لاشك انه على المحتجين المحافظة على سلميتهم، لكن ليس هناك ما يبرر استخدام القوة المميتة المفرطة حيث قتل لغاية الان اكثر من ٦٠٠ متظاهر”.

 

واضاف “هناك حاجة ماسة الى ضبط النفس واجراء تحقيقات موثوقة، وكذلك الاستجابة العملية لمطالب المتظاهرين لتحقيق الاصلاح”.

 

يشار الى أن بغداد ومحافظات اخرى تشهد منذ (25 تشرين الاول 2019)، تظاهرات عدة للمطالبة بتحسين الخدمات وتوفير فرص العمل فضلاً عن المطالبة بالاصلاح، تصاعدت وتيرتها مما اسفر عن مقتل واصابة المئات بين صفوف المتظاهرين، فضلاً عن القوات الامنية.