بغداد: سومر نيوز أكد النائب عن كتلة صادقون النيابية سعد الخزعلي، الخميس، أن بيان كتائب حزب الله الأخير تضمن معلومات خطيرة لا يمكن تجاهلها او التغاضي عنها، محذرا من محاولات استغلال ظروف العراق الحالية لشن عمليات عدائية. وقال الخزعلي في تصريح صحفي إن “بيان كتائب حزب الله بناء على معلومات ومعطيات من شن هجمات امريكية محتملة على مقرات الحشد الشعبي”، مبينا أنه “لا يمكن تجاهل تحذيرات الكتائب او التغاضي عنها كونها تشير لمعلومات خطيرة”. وأضاف أن “امريكا تحاول استغلال الظروف الحالية التي يمر بها العراق لشن سلسلة من الهجمات العدائية على مواقع عسكرية عراقية تابعة للحشد الشعبي”، مؤكدا أن “ الحشد الشعبي على اهبة الاستعداد لمواجهة أي خطر أميركي”. وكانت كتائب حزب الله كشفت، امس الأربعاء، عن مخطط اميركي يهدف الى تنفيذ انزال على مواقع عسكرية عراقية بِمشارَكةِ جِهازٍ عَسكريّ عِراقيّ، وَآخرَ أمني، محذرة من تداعيات الخطوة الاميركية كونها ستعرض البنى الاساسية للدولة العراقية للخطر وتصيب السلم الاهلي. فيما دعا النائب عن تحالف سائرون رياض المسعودي في تصريح سابق لـ/المعلومة/، الى منع أي شخصية عسكرية من عقد لقاءات مع الجانب الأميركي خلال الفترة الحالية بالتزامن مع حديث عن تخطيط واشنطن لتنفيذ انقلاب عسكري في العراق.