بغداد:سومر نيوز أكد البنك المركزي العراقي، الاثنين، توفر رواتب الموظفين لشهر نيسان المقبل بعد دفع رواتب شهر اذار الحالي، وفيما أشار إلى أن البلاد لن تصل الى مرحلة الأزمة، أوضح ان الاحتياطي النقدي للعراق يبلغ 60 مليار دولار حاليا. وقال مدير المحاسبة بالبنك احسان شمران في تصريحات متلفزة تابعتها سومر نيوز، إنه “لا يوجد ما يدعو للتشاؤم بشأن الوضع المالي والرواتب”، مبينا أن “رواتب شهر نيسان متوفرة حاليا لدى وزارة المالية”. وأضاف أن “البنك المركزي لن يترك العراق في خطر”، مشددا على أن البلاد “لن تصل الى مرحلة الخطر ولا مرحلة الازمة والفزع”. وفي سياق متصل أكد شمران أن “الاحتياطي العراق النقدي يبلغ حاليا 60 مليار دولار”، لافتا إلى أنه “لا يوجد ما يدعو للقلق بشأن ذلك”. وبشأن ما جرى طرحه من خيارات لطبع العملة أكد شمران أنه “لم يعد هناك شيء بعد اسمه طبع العملة ولا يمكن التفكير بذلك مطلقا”.