بغداد:سومر نيوز اعتبرت كتلة صادقون النيابية, الاثنين, التصريحات التحذيرية التي اطلقها رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي اليوم بشأن وجود طيران امريكي غير مرخص فوق مواقع عسكرية عراقية غير كافية, مطالبة الحكومة ووزارة الخارجية بتقديم شكوى رسمية الى مجلس الامن الدولي والامم المتحدة. وقال عضو الكتلة النائب محمد البلداوي في تصريح صحفي إن “ارسال رسائل تحذيرية من قبل القائد العام للقوات المسلحة بشأن التأكد من وجود طيران امريكي غير مرخص فوق مواقع عسكرية غيركاف وعليها تقديم شكوى من قبل الخارجية العراقية الى مجلس الامن الدولي والامم المتحدة كي تحتفظ بحقها بالرد المناسب”. واضاف ان “الاتفاقيات بين الحكومة العراقية وقوات التحالف الدولي العاملة في العراق تمنح فقط موافقة القائد العام باصدار قرارات القيام بطلعات جوية مرخص منه حصريا وعداها يعد طيران معاد”. وأوضح البلداوي أن “القوات العراقية بما فيها الحشد الشعبي لديهم القدرة الكافية على القيام بالتصدي لهذه الخروقات”، مشيرا إلى أن “عدم الرد يؤكد التزامهما بقرارات القائد العام” .