بغداد:سومر نيوز اكد النائب عن تحالف الفتح همام التميمي, الاثنين، أن قضية تمرير حكومة المكلف عدنان الزرفي وصلت الى طريق مسدود وما عليه الا تقديم اعتذاره حفاظا على ماء الوجه, مشيرا الى ان القوى السياسية توصلت الى مراحل متقدمة بتسمية البديل. وقال التميمي في تصريح صحفي، إن “قضية رفض تمرير حكومة الزرفي وصلت الى مراحلها النهائية دون ان يحقق الاخير اي تقدم في مفاوضته مع الكتل السياسية بسبب وجود فريقين الاول المعارض والثاني القوى السنية والكردية التي اعلنت صراحة بانها بانتظار توافق شيعي دون ان تمنحه دعم رسمي”. واضاف ان “الكتل السياسية التي دعمت الزرفي ومنها سائرون بدأت تشكك بنواياه بسبب عرضه تنازلات ومنح بعض القئات حصة في الوزرات”, مطالبا الزرفي بـ” تقديم اعتذاره كما فعل سلفة علاوي للحفاظ على ماء الوجه والابقاء على علاقاته الودية مع الجميع”. واشار التميمي إلى أن “القوى الشيعية وصلت الى مراحل نهائية بتسمية البديل الجديد”, مؤكدا ان “حكومة عدنان الزرفي سوف لن ولم تمرر”.