سومر نيوز: بغداد.. حذر النائب كاظم فنجان الحمامي، من تأثير قرارات هيئة المنافذ الحدودية منع أية جهة من العمل في المنافذ قبل إكمال كافة التعاقدات المطلوبة، على عمل موظفي شركة الموانئ.

وعبّر الحمامي في بيان، عن رفضه واستنكاره لـ"توجهات هيأة المنافذ الحدودية بكتابها ذي العدد ٤٧٣٩ في ١٢ / ٤ / ٢٠٢٠، والذي تضمن عدم السماح لموظفي الموانئ بمزاولة أعمالهم داخل المحرمات المينائية ما لم يحصلوا على الإذن من موظفي هيأة المنافذ، وشمل المنع موظفي التشكيلات الحكومية الأخرى والمصدرين والمستوردين وموظفي الكمارك والعاملين في القطاع الخاص".

وأضاف "لا يحق لأي جهة في العراق سلب حقوق الموانئ العراقية والتطاول على سيادتها التي اقرها القانون رقم (٢١) لسنة ١٩٩٥، وتعليمات الموانئ رقم (١) لسنة ١٩٩٨"، داعية هيئة المنافذ إلى "احترام احكام سيادة الشركة العامة لموانئ العراق التي يحميها الدستور العراقي".

وأكد عضو مجلس النواب "سوف نناقش هذه التقاطعات تحت سقف البرلمان، ونبذل ما باستطاعتنا لصيانة قوانين الموانئ وتعليماتها وقواعدها وتوجهاتها"، مشدداً بالقول "لا يحق لأي جهة حكومية أخرى مصادرة حقوقها والتدخل في شؤونها".