سومر نيوز: بغداد.. اكد وزير العدل فاروق أمين شواني، الثلاثاء، عدم تسجيل أي حالة  إصابة بفيروس كورونا داخل السجون الاصلاحية بسبب الاجراءات الصارمة المتبعة.  

وقال شواني في تصريح للصحيفة الرسمية  إن  "الـوزارة لم تسجل أي حالة اشتباه أو إصابة بين النزلاء المــودعــين فــي الـسـجـون والــدوائــر الإصـلاحـيـة الـتـابـعـة لــلــوزارة فـي عـمـوم مـحـافـظـات الـبـلاد؛ وحتى في التسفيرات و مراكز التوقيف حتى الآن"، عازيا سبب ذلك إلى "التدابير الاستباقية المتخذة واستمرار حالة اليقظة القصوى إزاء هذا الوباء وعـمـلا بتعليمات وزارة الصحة وخلية الأزمـة وتوجيهات منظمة الصحة العالمية".  

وتابع وزير العدل أن وزارته "أتخذت مجموعة من التدابير الـوقـائـيـة لمـنـع انـتـقـال الـفـيـروس إلــى الـسـجـون والــدوائــر الإصـلاحـيـة وذلــك عـن طريق منع أي أحتمالات قد تتسبب في نقل الوباء إلى النزلاء".  

وأشار شواني إلى ان  "من بين التدابير التي اتخذها تعليق الزيارة وعـزل المحبوسين الجدد لمدة 14 يـومـا فـي قـاعـات مـعـزولـة عـن بـاقـي المحبوسين واخضاعهم للمتابعة والفحص الطبي وزيـادة عدد ساعات التشميس اليومي للنزلاء وعمليات الـتـعـفـيـر والـتـعـقـيـم المـسـتـمـرة، ومـنـع الاتـصـال والاختلاط بين النزلاء".  

وأكد وزير العدل على انه "يطلع وبشكل يومي على التقارير الصحية للنزلاء والتأكد من تطبيق إجراءات الوقاية والسلامة لجميع النزلاء".