بغداد :سومر نيوز أوضح النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي، ان وتيرة العمليات الإرهابية ارتفعت في الآونة الأخيرة نتيجة اطلاق سراح مجموعة من الإرهابيين وعودة عوائلهم الى بعض المناطق إضافة الى تغيير بعض القادة الأمنيين. وقال البلداوي في تصريح صحفي ان “ارتفاع وتيرة العمليات الإرهابية في العراق وخاصة مابين المحافظات الخمس صلاح الدين وبغداد والانبار وديالى وكركوك يعود الى جملة أسباب من بينها اطلاق سراح مجموعة من الإرهابيين بعد تغيير بعض القادة الأمنيين”، لافتا الى ان “ الإرهابيين يحملون ايديلوجيات لايمكن تغييرها”. وأضاف ان “ الإرهابيين المطلق سراحهم التحقو من جديد بالمجاميع الإرهابية خاصة ان هناك حواضن وخلايا في المناطق الواقعة مابين المحافظات المذكورة”. وبين ان “الكثير من عوائل الإرهابيين عادت الى مناطقها نتيجة عدم التدقيق الأمني، الامر الذي تسبب في عودة نشاط المجاميع الإرهابية، حيث استهدفت تلك الجرائم نفس أهالي المناطق التي عاد اليها الإرهابيين مع عوائلهم”.