سومر نيوز: بغداد.. كشفت مصادر مطلعة عن قيام المدير العام لشركة سومو علاء الياسري ومعاونته سماهر باستغلال منصبهما بمنح المناصب والتعيينات لأقربائهم في الشركة.

وقالت المصادر لـ (سومر نيوز) إن "المدير العام قام بتعيين اكثر من ٢٠ شخصا من أقربائه الأميين في أماكن متعددة كحمايات ومزارعين في حدائق الشركة ومنهم اخته مديرا للحضانة والروضة التابعه للشركة وابن خالته ثائر هليل مسؤول شعبة المتابعة في مكتبه ووالد زوجته مسؤولا عن الفلاحين في حديقة الشركة".

وأضافت المصادر "اما الدكتورة سماهر التي جاءت لشركة سومو بتزكية من علاء الياسري نقلا من مكتب المفتش العام وعينت بدون وجه حق معاون للمدير العام والتي من اول صفاتها بعد ان تتلمذت في مكتب المفتش العام ان تكون قدوة في العمل والنزاهة لكن وكما هو معروف للقاصي والداني لم تكن مكاتب المفتشين العموميين بالقدر الذي انشأت من اجله ولذلك تم إلغاء هذه المكاتب بسبب فسادها".

وشددت المصدار بالقول إن "سماهر قامت بتعيين المدعو مهند وهو ذي الأربع سنوات من عمره الوظيفي لشغل منصب مدير اهم قسم في هيئة تسويق الخام (سوق اسيا) وهذا القسم يصدر تقريبا ٨٠٪؜ من نفط العراق ومن اخر ما قامت به هذه الدكتورة خريجة مكاتب المفتشين قيامها بتنصيب زوجها وهو موظف حديث العهد بالوظيفة ايضا ولا يتجاوز عمره الوظيفي ثلاث سنوات بمنصب مدير لقسم المرافئ الشمالية في هيئةالشحن وفرضه على رئيس الهيئة وهو لا يستحق الا ان يكون موظفا مبتدئا بهذا القسم وهي ترسم الان وبدون خجل لتنصيبه وكيلا لرئيس هيئة الشحن ولم يمر على رئاسته  القسم شهر واحد".

وتابعت المصادر أن "عائلة آل الشاهر التي تستحوذ وتتربع على المناصب القانونية في وزارة النفط وشركة سومو منذ سبعة عشر عاما ولغاية الان علما بأن حيدر الشاهر مدير الهيئة القانونية في سومو وهو شقيق ليث الشاهر مدير عام الدائرة القانونية في وزارة النفط لا ينطق بحرف واحد بالانگليزية وان جميع عقود سومو تكتب بالانگليزية ويتم اعتمادها عند فض المنازعات في المحاكم العالمية ناهيك عن لغته العربية الركيكة".