بغداد:سومر نيوز رجح مسؤول الصحة العامة في دائرة صحة الكرخ عبد الستار حمادي، الثلاثاء، ان يشهد الاسبوع الحالي تزايد حالات الاصابة الى 1000 حالة يوميا، عازيا ذلك الى فقدان الوعي الصحي لدى اغلب المواطنين. وقال حمادي في حوار اطلعت عليه سومر نيوز، إن “بداية الموجة الثانية بخطورة الفيروس جاءت مع ارتفاع عدد الإصابات يوميا بمعدل لا يقل عن 300 حالة، حتى اصبح انتشار الفيروس لجميع المحافظات وصولا الى القرى والارياف والمناطق في أطراف بغداد”. وأضاف، أنه “على الرغم من الإصابات المسجلة، إلا أننا لا نزال في بداية الذروة ولم نصل لأعلى معدل الاصابات، ومن المحتمل ان يشهد الاسبوع الحالي تزايد حالات الاصابة الى 1000 حالة يوميا ولا غرابة في ارتفاع الاصابات بسبب فقدان الوعي الصحي لدى اغلب المواطنين”. واوضح حمادي أن “80 بالمئة من الحالات اعراضهم خفيفة و5 بالمئة فقط هي نسبة الحالات الشديدة ،و 2 بالمئة حالات حرجة يتم علاجها بالبروتوكولات العلاجية، او حقنها ببلازما النقاهة لمتعافين من كورونا وهذا العلاج أثبت نجاحه بانقاذ المصابين، وقد نلجأ الى معالجة الحالات البسيطة التي لم تظهر عليهم الاعراض في المنازل وعزلهم فيها ومتابعتهم باستمرار وتزويدهم بعلاجات محددة”، مشددا على ان “تعاون المواطنين مع الجهات الصحية، والتزامهم بالتعليمات الوقائية سيقللان من اعداد الإصابات، بسبب عدم توفير علاج لفيروس كورونا حتى الآن”