متابعة:سومر نيوز قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين، يوم الخميس، إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدرس ردودا مختلفة على قانون الأمن القومي الصيني الخاص بهونغ كونغ. وتفاقم التوتر بين واشنطن وبكين خلال الشهور القليلة الماضية بعد التوقيع على اتفاق"المرحلة واحد" التجاري في يناير، إذ نشبت خلافات بين أكبر اقتصادين في العالم بسبب جائحة فيروس كورونا وقانون الأمن القومي المقترح الذي سيعزز سيطرة الصين على هونغ كونغ. وقال منوتشين للصحفيين إنه يتوقع التزام الصين ببنود اتفاق المرحلة واحد الذي دعا إلى مشتريات صينية إضافية للسلع والخدمات الأمريكية بقيمة 200 مليار دولار خلال العامين المقبلين، بالرغم من التراجع الحاد الذي يشهده الاقتصاد العالمي بسبب الجائحة. يذكر أن الولايات المتحدة عارضت بشدة القرار الصيني تطبيق القانون الأمني الوطني الصيني في هونغ كونغ التي تتمتع بحكم ذاتي واسع بموجب الاتفاق حول تسليم السيادة على المدينة من بريطانيا إلى الصين في 1997. وأعلن ترامب في وقت سابق عن عدة إجراءات ردا على القرار الصيني بشأن هونغ كونغ، بما في ذلك حرمان هونغ كونغ من العلاقة المتميزة مع الولايات المتحدة، على اعتبار أن خطوة بكين تؤدي إلى "تآكل" الحكم الذاتي لهونغ كونغ