بغداد:سومر نيوز أكد النائب علي الغانمي، الاحد، بان حكومة مصطفى الكاظمي اعتمدت التشهير بدلا التحقيق في مكافحة الفساد المالي والإداري، معتبرا ذلك تصرف “خاطئ” في هذا الملف الحساس. وقال الغانمي في تصريح صحفي إن “هناك ملفات فساد متراكمة في الدولة العراقية بعضها مرحل والبعض الاخر قيد التحقيق وهي تعود للحكومات السابقة”، لافتا الى ان “مكافحة الفساد تجري وفق مضامين واجراءات تعتمد بالاساس التحقيقات لكن ما تقوم به الحكومة حاليا استفزازي ومغاير جدا “. وأضاف، أن “حكومة الكاظمي وقعت في اخطاء كبيرة بمكافحة الفساد لأنها اعتمدت طريقة التشهير وليس اكمال التحقيق بعد عرضه على القضاء واكتساب الدرجة القطعية في القرارات قبل الافصاح عنها”، مؤكدا “ضرورة ان يكون هناك مسار محدد في مكافحة الفساد من اجل حماية المحققين واعتماد اطار بان المتهم بري حتى تبت ادانته وليس التشهير بالأشخاص”. ووصف القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، ماجد شنكالي، في وقت ساق من اليوم الاحد، حكومة مصطفى الكاظمي بـ “حكومة تواصل اجتماعي”. واعتبر النائب محمد الغزي، في وقت سابق من اليوم الاحد، إجراءات الحكومة الجديدة بشأن الاصلاح مجرد خطوات “تخبطية” لا طائل منها، فيما دعا النائب نعيم العبودي، الحكومة الى ضرورة الحفاظ على سيادة العراق، محذرا من مغبة السير وراء تحقيق مشاريع الولايات المتحدة في البلاد.