سومر نيوز: بغداد.. أكدت اللجنة المالية النيابية، أهمية تخفيض النفقات الكبيرة غير الضرورية في موازنة العام المقبل، فيما أشارت إلى أن هناك قوانين مشرعةً تُحمِّل أعباءً ماليةً تحتاج لمراجعة.  

وقالت النائب عن اللجنة ماجدة التميمي في تصريح صحافي إن "اللجنة تنتظر إرسال الموازنة العامة للعام المقبل إليها رسمياً، لكي تستطيع أن تقدم رؤية بناءً على ما تم ارساله"، مؤكدةً أن "اللجنة المالية تؤيد تخفيض النفقات الكبيرة غير المبررة".  

وأضافت أن "هناك نفقاتٍ كبيرةً غير ضرورية في الموازنة، لذلك نحتاج إلى مراجعة كلِّ القوانين المشرَّعة بعد 2003، لتعديل الفقرات التي حمَّلت الموازنةَ أعباءً ماليةً كبيرةً، وأدت إلى عدم توزيع الثروة بشكل عادل".  

ورفض رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأحد، مقترح تخفيض مخصصات الموظفين الحكوميين خصوصاً من صغار ومتوسطي الدرجات الوظيفية، وذلك خلال جلسة مجلس الوزراء اليوم، والتي استمرت نحو عشر ساعات وكانت مخصصة لبحث إكمال الموازنة الاتحادية بما يضمن إيجاد حلول للأزمة المالية التي تشهدها البلاد، إثر انخفاض أسعار النفط إلى مستويات قياسية.