بغداد: سومر نيوز وصفت النائبة السابقة عن محافظة بابل زينب الطائي ، الاثنين ، المحافظة بأنها بؤرة الفساد، معتبرة أن العيش في بابل يمثل حزاما ناسفا ملفوفا حول المحافظة. وقالت الطائي في تصريح صحفي إن “بابل اصبحت اسوأ محافظة من ناحية الخدمات وابسط مقومات العيش للمواطن غير موجودة”. وأضافت أن “المحافظة خربة لا بنى تحتية فيها ولا حتى توجد خطط تعطي امل لانتشالها من واقعها المرير”، مشيرة الى أن “نفس الجهة التي تولت ادارتها على طول هذه السنوات هي مستمرة بهذه الادارة السيئة”. وأوضحت الطائي، أن “تضخم المشكلة في بابل إلى هذا الحد بسبب الفساد المستشري في الحكومات المحلية المتعاقبة في عدم تطبيق القانون فضلا عن انتشار الرشوة والفساد”.