سومر نيوز: بغداد .. قرر مكتب القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي توجيه عقوبة "التوبيخ" الى  آمر لواء حماية المنطقة الخضراء  بسبب تقبيله يد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر لدى دخوله للمنطقة.

وبحسب مصدر مطلع في مكتب العبادي فأن "الفريق الركن محمد رضا آمر لواء حماية المنطقة الخضراء تلقى قرار التوبيخ وهي عقوبة عسكرية اثر قيامه بتقبيل يد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر اثناء تأديته لواجبه الرسمي وارتدائه البزة العسكرية".

واوضح المصدر ان الامر العسكري جاء وفق السياقات العسكرية، وبعيدا عن منزلة السيد الصدر، حيث تمنع القوانين العسكرية مثل هذه الممارسات من قبل اي منتسب في القوات المسلحة العراقية.  

واشار المصدر الى أن المادة 79 من قانون العقوبات العسكرية العراقي الصادر في العام 2007 ينص على  

اولا – تكون العقوبات الانضباطية التي يجوز فرضها على الضباط على النحو الاتي :

ا – التوبيخ : ويكون على نوعين سري وعلني :

1 – التوبيخ السري : ويكون بارسال كتاب سري الى الضباط يخبر فيه بنوع جريمته وبان اعماله غير مرضية ويطلب منه اصلاح حاله .

2 – التوبيخ العلني : ويكون بارسال كتاب الى الضابط يخبر فيه بنوع جريمته وبان اعماله غير مرضية ويتم نشره في اوامر الجيش .

ب – قطع الراتب مدة لا تزيد على ( 14 ) اربعة عشر يوما في حالة وقوع ضرر او خسارة نتيجة القيام بعمل او الاعمال التي شكلت اساس الجريمة .

وأظهرت وسائل الإعلام قائد القوات الخاصة المكلفة بحماية المنطقة الخضراء الفريق الركن محمد رضا وهو يقبل يد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لحظة دخوله إلى الخضراء للاعتصام فيها.

وكان نوري المالكي بصفته القائد العام للقوات المسلحة قد أمر بترفيع اللواء الركن محمد رضا قائد القوات الخاصة بحماية رئيس الوزراء والمنطقة الخضراء الى رتبة فريق بعد اداء له في مهاجمة التيار الصدري وزعماءه خلال المواجهات التي شهدتها البلاد بين مسلحي جيش المهدي الجناح العسكري للتيار الصدري والقوات الامنية .