متابعة :سومر نيوز تعتزم محافظة نينوى، اغـلاق ملف النازحين مطلع العام المقبل بعد توفير الظروف الملائمة لعودتهم الـى مناطقهم في المحافظة، في حين وقـعـت المـحـافـظـة اتـفـاقـيـة مــع أبــرز الـشـركـات الدنماركية لبناء 80 الف وحدة سكنية بالمدينة كمرحلة أولى. وقـــال المــحــافــظ نــجــم الــجــبــوري فــي تصريح صحفي ان "العام المقبل سيشهد عـودة كاملة لجميع النازحين بــعــد ان اسـتـكـمـلـت المــحــافــظــة اعــــادة جـمـيـع الخدمات بانواعها، اضافة الى استتباب الوضع الامني فيها". واشـار الجبوري الى ان "لجنة {سـلام الموصل} التطوعية تعمل جاهدة من اجل عودة النازحين بـالـسـرعـة المـمـكـنـة بـمـسـاعـدة بـعـض الــدوائــر والمــؤســســات الـحـكـومـيـة والمـنـظـمـات المـحـلـيـة والدولية، بغية توفير الظروف الملائمة لعودتهم الى مناطقهم وانهاء معاناتهم بالسرعة الممكنة". فـي غضون ذلـك، وقـع محافظ نينوى اتفاقية مع ابرز الشركات الدنماركية التي زارت مدينة المــوصــل الـقـديـمـة لــلاطــلاع عـلـى واقـعـهـا بعد دمـارهـا مـن قبل عصابات داعــش الارهابية خلال تحريرها، والتي بدورها اعلنت رغبتها في بناء 80 الف وحدة سكنية بالمدينة كمرحلة أولى