بغداد:سومر نيوز أكد رئيس المجلس الاستشاري العراقي فرهاد علاء الدين، الثلاثاء، أن رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي أمام خيارات صعبة لإعادة توزيع الوزارات بشكل يرضي الكتل السياسية جميعاً. وقال علاء الدين في تصريح أوردته صحيفة “الشرق الأوسط” واطلعت عليه سومر نيوز إن “تشكيل الحكومة المقبلة مهمة صعبة بسبب تمسك الكتل السياسية بحصصها الوزارية وتوسع قاعدة الدعم لتشمل الكتل الأخرى غير المشاركة في الحكومة”. وأضاف أنه “لهذ السبب؛ فإن المكلف أمام خيارات صعبة لإعادة توزيع الوزارات بشكل يرضي الكتل السياسية جميعاً، وهذه غاية من الصعب إدراكها”. وأوضح علاء الدين أنه “من الأفضل أن يحسم أمره بالمضي بإعادة توزيع الوزارات حسبما يراه يخدم العملية السياسية والمرحلة الحالية، علماً بأن الحكومة المقبلة حكومة انتقالية مؤقتة لحين إجراء الانتخابات”.