بغداد:سومر نيوز أكد تحالف الفتح، الثلاثاء، صعوبة إجراء الانتخابات النيابية المبكرة خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن اجرائها تتطلب فترة عامين. وقال الناطق باسم التحالف النائب احمد الاسدي في تصريح صحفي إنه “لن تكون هناك انتخابات مبكرة”، مشيرا إلى أنه “بالأزمة الحالية للمفوضية فان الانتخابات المبكرة لن تحدث الا بعد سنيتن”. وأضاف الاسدي، أن “ العراق لن يكون تركيا أو امريكيا او غيرها بل سيكون عراقيا فقط و ما يربطنا بالجمهورية الاسلامية هي روابط عقائدية وتاريخية، “مؤكدا ان “امريكا هي دولة احتلال ارتكبت جريمة كبرى بقتلها لقادة النصر “. وأوضح، أن “الزيارات الدبلوماسية لا تعد خرقا، و السفير الامريكي يلتقي بالمسؤولين العراقيين اكثر من الإيراني”، مشيرا إلى أنه “لم نلتق اي مسؤول امريكي بعد استشهاد الحاج ابو مهدي المهندس و الجنرال قاسم سليماني”.